MediaNewsArchivePortlet

‏التصرفات‏
الأحد أكتوبر 6,2019 17:48:46

"أبوظبي للأوراق المالية" يبحث تعزيز العلاقات مع "تداول"

الرياض، ٦ أكتوبر ٢٠١٩: بحث وفد من سوق أبوظبي للأوراق المالية أفق تطوير العلاقات الثنائية مع السوق المالية السعودية "تداول"، لاسيما عمليات الإدراج المزدوج للأرواق المالية، وأثر وجود سوق موازية على أعمال الشركات الصغيرة والمتوسطة.

فقد استضافت "تداول" مؤخراً وفداً من سوق أبوظبي للأوراق المالية برئاسة سعادة/خليفة سالم المنصوري، الرئيس التنفيذي بالإنابة، لمناقشة مجالات التعاون بين السوقين.

كان في استقبال الوفد المهندس خالد بن عبدالله الحصان، المدير التنفيذي ، إلى جانب عدد من كبار المسؤولين والتنفيذيين في تداول. تأتي هذه الزيارة بهدف تعزيز العلاقات الثنائية بين السوقين الماليين وتوطيد التعاون في إطار الجهود المستمرة التي يبذلها مجلس التنسيق السعودي الإماراتي لتعزيز التعاون بين البلدين.

وتضمنت الزيارة أيضاً عدة نقاشات تفصيلية لمواضيع رئيسية، كإطلاق شركة مركز مقاصة الأوراق المالية "مقاصة" في المملكة العربية السعودية، ودورها وفوائدها للمنطقة ككل بما يشمل الحلول التكنولوجية التي تهدف إلى تحسين الكفاءة وتمكين مزيد من التطورات في السوقين الماليين. كما تطرق الاجتماع إلى عدة مواضيع تقنية أخرى كالإدراج المزدوج للأوراق المالية في السوقين.

وبهذه المناسبة، قال المهندس خالد الحصان، المدير التنفيذي لتداول: "يسرّنا استضافة سوق أبوظبي للأوراق المالية في الرياض، إذ تقدم هذه الزيارات فرصاً كبيرة لتعميق علاقتنا الحالية القائمة على التعاون والثقة المتبادلة. يعكس هذا الاجتماع عمق العلاقة بين الطرفين واهتمامنا المشترك بالتعاون من أجل تحسين وتطوير الأسواق المالية السعودية والإماراتية على حد سواء. كما أننا حريصون على تعزيز علاقاتنا الثنائية التي تمثل دوراً حيوياً في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لكلا السوقين الرائدين على مستوى الأسواق الإقليمية."

بدوره قال سعادة/ خليفة سالم المنصوري، الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية بالإنابة: " تميّزت لقاءاتنا مع أشقائنا في "تداول" بحفاوة الاستقبال و تضمنت اجتماعات مثمرة تخللها عصف ذهني فتح للطرفين آفاقاً واسعة للعمل المشترك، ولهذا سنحرص على تواصلنا الدائم وعلى تعزيز علاقاتنا الثنائية المتميّزة بهدف رفع مستوى أداء أسواقنا، وتحقيق أعلى قدر من المنفعة المتبادلة، مستفيدين من الثقة التي تربطنا في خلق بيئة اقتصادية جاذبة للاستثمارات من مختلف أرجاء العالم".

ويذكر أنه في وقت سابق من هذا العام، استضافت "تداول" سوق أبوظبي للأوراق المالية لتوقيع مذكرة تفاهم مع شركة مركز إيداع الأوراق المالية "إيداع" المملوكة بالكامل من قبل "تداول" بهدف تسهيل تبادل المعلومات والبيانات ذات الصلة بالمعاملات التي يقوم بها الوسطاء وأعضاء السوق وأعضاء المركز والمستثمرين، بالإضافة إلى عمليات نقل وتبادل الأوراق المالية وتحديث سجلات ملكية الأوراق المالية الخاصة بعملية الإدراج المزدوج.